أخبار عاجلة
ثنائي اليونايتد يتطلع للرحيل -
أشعة على قدم فرناندينيو لتحديد مدي إصابته -

هل تؤيد عودة العلاقه الخليجيه السوريه؟

الإستفتاءات السابقة

«دمياط» تعلن افتتاح السيسى «مدينة الأثاث» فى فبراير

«دمياط» تعلن افتتاح السيسى «مدينة الأثاث» فى فبراير
«دمياط» تعلن افتتاح السيسى «مدينة الأثاث» فى فبراير

اشترك لتصلك أهم الأخبار

أعلنت الدكتورة منال ميخائيل، محافظ دمياط، أن الرئيس عبدالفتاح السيسى، سيفتتح مدينة دمياط للأثاث، خلال فبراير الجارى.

وتفقدت ميخائيل، أمس، ترافقها جيهان عبدالمنعم، مساعد الأمين العام لشؤون متابعة المشروعات القومية بمجلس الوزراء، المدينة وزارت عدداً من الورش التى تم تسليمها للصناع والذين نقلوا معداتهم وبدأوا العمل، حيث أشادتا بمهارة الصانع الدمياطى وجودة منتجاتهم من الأثاث.

وأكدت ميخائيل، فى تصريحات، أن الدولة بكافة أجهزتها تساند الصناع بالمدينة وتعمل على تقديم كافة التسهيلات لهم بهدف تطوير هذه الصناعة والترويج لها، حيث سيتم إتاحة كثير من الفرص التسويقية لتنشيط الحركة التجارية بها. والتقت المحافظ ومساعد الأمين العام لشؤون متابعة المشروعات القومية، ممثلين عن صناع مدينة الأثاث، وذلك خلال مؤتمر بمركز تكنولوجيا الأثاث، بحضور معتز بهاء الدين، الرئيس التنفيذى، والعضو المنتدب لشركة دمياط للأثاث واللواء عمرو حمودة، المشرف على تنفيذ المشروع بالهيئة الهندسية للقوات المسلحة، حيث أعلنت عن تفاصيل البروتوكول الذى تم توقيعه مؤخرا مع قيادة المنطقة الشمالية العسكرية وجهاز تنمية المشروعات لفرش وتجهيز وحدات مشروع بشائر الخير ٥،٣ بمنتجات الصناع بالمدينة، مؤكدة أنه سيتم عقد اجتماع، الأحد المقبل بالمنطقة الشمالية العسكرية بمحافظة الإسكندرية، بحضور جميع الصناع لمناقشة أطر وأوجه التنفيذ وطرق الدفع ومواعيد التسليم.

وأشارت ميخائيل إلى أن المبادرة تعد واحدة من أهم المبادرات التى سيتم عقدها للترويج لمنتجات صناع مدينة دمياط للأثاث بجانب المعرض الدائم بالمدينة الجارى الانتهاء من تنفيذه خلال الأيام المقبلة، كما تم خلال المؤتمر مناقشة جميع المشكلات والطلبات التى تقدم بها الصناع وكذلك عرض كافة التسهيلات التى يقدمها لهم جهاز تنمية المشروعات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق سولشاير يرد على هجوم روي كين العنيف
التالى جوارديولا للاعبيه: حان وقت الهدوء.. لا تقرأوا ولا تشاهدوا التلفاز ولا تستمعوا للراديو