أخبار عاجلة
????تير شتيغن : عُدت الى منزلي -

هل تؤيد عودة العلاقه الخليجيه السوريه؟

الإستفتاءات السابقة

صور.. "من عمال باليومية لأصحاب ورشة" قصة نجاح "أيمن وشنوده" فى أعمال النجارة بسوهاج برعاية جهاز تنمية المشروعات.. الشقيقان: نعمل 10 ساعات يوميا ونفكر فى تطوير المشروع بعد نجاحنا

رغم عدم حصوله على مؤهل دراسى إلا أنه فكر فى استثمار موهبته وعمله الاساسى فى النجارة على مستوى عالى بل وتطوير مشروعه واتجهت قبلته فى النهاية إلى جهاز تنمية المشروعات بمحافظة سوهاج للحصول على قرض يبدأ به مشروعه برفقة شقيقه الأصغر فى مكان متميز بمنطقة الهناجر فى حى الكوثر من خلال ورشة نجارة كبيرة مساحتها 96 متر بعد أن تم تخصيصها لهما وتوجه على الفور إلى المهندس عمرو الهوارى مدير جهاز تنمية المشروعات بسوهاج للحصول على أول قرض 20 ألف جنيه لشراء البضاعة فيما قام بشراء الماكينات بمبلغ 90 ألف جنيه خاصة به.

من عمال باليومية لأصحاب ورشة قصة نجاح أيمن وشنوده (1)

أيمن ناجى 34 سنة وشقيقه شنوده 24 سنة حاصل على دبلوم ، نجحا نجاحا كبيرا بعد أن حصلا على قطعة أرض بمنطقة الهناجر بالتخصيص فى حى الكوثر وحصلا على قرض من جهاز تنمية المشروعات لبدء المشروع الذى يراودهما خاصة الشقيق الاكبر أيمن يعمل فى مهنة النجارة منذ سنوات طويلة ولكنه فكر فى افتتاح ورشة على مساحة كبيرة وقام شقيقه الاصغر شنوده بمساعدته فى العمل بعد حصوله على المؤهل المتوسط فهما يعملان فى تصنيع الأبواب والشبابيك والحلوق بكميات كبيرة فى المحافظة.

من عمال باليومية لأصحاب ورشة قصة نجاح أيمن وشنوده (2)

انتقل "اليوم السابع " إلى منطقة الهناجر بحى الكوثر والتقى مع الشقيقين أيمن ناجى وشقيقه شنوده حيث قال أيمن انه يعمل فى مجال النجارة منذ سنوات طويلة فى بلدته ولكنه فكر فى تطوير مشروعه على مستوى اكبر حيث كان يعمل فى البداية باليومية ففكر فى الحصول على قطعة أرض بالتخصيص بمنطقة الهناجر فى حى الكوثر ولكن المبالغ المادية التى تحتاجها الورشة كبيرة لبدء مشروعه ففكر فى الحصول على قرض من جهاز تنمية المشروعات وتم تقديم جميع التسهيلات له وذلك لشراء البضاعة وقبلها شراء الماكينات وتحقق طموحه بالفعل بعد حصوله عل القرض حيث يعمل 10 ساعات يوميا برفقة شقيقه الاصغر وإلى عمل معه بعد انتهائه من الحصول على مؤهله المتوسط حيث كان يعمل باليومية أيضا فى البداية وهما الآن يوزعان بضاعتهما بشكل جيد فى المحافظة بل يفكرا فى تطوير مشروعهما بالحصول على قرض جديد فالجهاز يسهل للشباب والفتيات الحصول على قرض بدون أى تعقيدات.

من عمال باليومية لأصحاب ورشة قصة نجاح أيمن وشنوده (3)

فيما قال شقيقه شنوده انه وشقيقه الاكبر أيمن أصبحا يمتلكان ورشة كبيرة للنجارة بعد أن كانا يعملان باليومية فهما يعملان 10 ساعات يوميا ويشعر بسعادة كبيرة بعد النجاح الذى حققه بصحبة شقيقه دون الانتظار إلى الوظائف الحكومية فقد ساعده كثيرا أنه يملك حرفة ويقوم بتطويرها واستثمار المشروع من خلال جهاز تنمية المشروعات والذى سهل لهما الحصول على القرض وكان ذلك بمثابة انطلاق مشوار النجاح لهما بعد توفير القرض وبدء المشروع به.

 

 

من عمال باليومية لأصحاب ورشة قصة نجاح أيمن وشنوده (4)
 

 

من عمال باليومية لأصحاب ورشة قصة نجاح أيمن وشنوده (5)
 

 

من عمال باليومية لأصحاب ورشة قصة نجاح أيمن وشنوده (6)
 

 

من عمال باليومية لأصحاب ورشة قصة نجاح أيمن وشنوده (7)
 

 

 

من عمال باليومية لأصحاب ورشة قصة نجاح أيمن وشنوده (9)
 

 

من عمال باليومية لأصحاب ورشة قصة نجاح أيمن وشنوده (10)
 

 

من عمال باليومية لأصحاب ورشة قصة نجاح أيمن وشنوده (11)
 

 

من عمال باليومية لأصحاب ورشة قصة نجاح أيمن وشنوده (12)
 

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق تأجيل أولى جلسات محاكمة مسئول بحى الموسكى بتهمى تلقى رشوة
التالى «حماية المستهلك» تعلق على صفقة أوبر وكريم