أخبار عاجلة

افضل موقع اجتماعي بالنسبه لك ؟

الإستفتاءات السابقة

الرى تعلن مشاركة 5200 مواطن فى 45 ندوة للتوعية بالحفاظ على المياه

الرى تعلن مشاركة 5200 مواطن فى 45 ندوة للتوعية بالحفاظ على المياه
الرى تعلن مشاركة 5200 مواطن فى 45 ندوة للتوعية بالحفاظ على المياه

تلقى الدكتور محمد عبد العاطي وزير الموارد المائية والرى تقريرا مفصلا حول آخر المستجدات المتعلقة بالحملة القومية للتوعية المائية للعام الحالى 2018/2019 والتى تنظمها وزارة الموارد المائية والرى ممثلة فى الإدارة المركزية للتوعية والإرشاد المائى تحت عنوان "حافظ عليها تلاقيها"، فى إطار التأكيد على دور الاعلام والتوعية المائية بأهمية قطرة المياه والمضي قدما في تنقيتها وتحسين نوعيتها وترشيد استخداماتها وتهيئة البيئة المواتية لتحقيق إدارة فاعلة وواعية لقطاع المياه وتضافر جهود كافة فئات المجتمع الوزارة نحو مواجهة التحديات الحالية والمستقبيلة فى إدارة منظومة الموارد المائية لتلبية كافة القطاعات المستخدمة للمياه.

وأوضح التقرير أن الإدارة المركزية للتوعية والإرشاد المائى عقدة خلال الربع الأول من العام الحالي نحو ( 45) ندوة توعية بمحافظات ( القاهرة والجيزة والفيوم والمنوفية والدقهلية والبحر الأحمر وكفرالشيخ والبحيرة والأقصر والإسكندرية ودمياط ومرسى مطروح وأسوان وبورسعيد وجنوب سيناء) شارك فيها نحو  5200 مواطن من مختلف فئات المجتمع.


وأشار التقرير إلى أن الندوات شملت المدارس بمراحلها والجامعة والأزهر والكنائس والمساجد والمجلس القومي للمرأة وقصور الثاقة ومراكز الشباب والوزارات ومجمعات الإعلام حيث تم توعية كافة فئات المجتمع بضرورة الحفاظ على الموارد المائية وحمايتها من الهدروالتلوث والتعديات والقاء المخلفات والقمامة وتعظيم الاستفادة منها في ضوء التحديات التي تواجه منظومة الموارد المائية فى مصر والممثلة فى محدودية الموارد المائية وازدياد الطلب وتنافس القطاعات على المياه، واستمرار المعدلات العالية للزيادة السكانية وتركيز التوزيع السكاني بالوادي والدلتا، والتغيرات المناخية وتأثيراتها المتوقعة على الاحتياجات المائية، علاوة على تلوث المجاري المائية وازدياد تدهور نوعية المياه، إلى جانب ازدياد الفجوة الغذائية والحاجة لتحقيق الأمن الغذائى، وضعف الوعى بأساليب توفير المياه، وكذا الكم الهائل من التعديات على نهر النيل وشبكة المجارى المائية والحاجة إلى تأكيد أهمية الانتفاع الأمثل بمجرى نهر النيل ومنافع الرى والصرف والحفاظ عليها.

 كما تناولت الحملات التأكيد على استراتيجية الوزارة الحالية 2020-2037 والمتضمنة الأربع تاءات الرامية إلى تنقية وتحسين نوعية المياه من خلال استخدام تقنيات معالجة مياه الصرف الصحي منخفضة التكاليف بالقرى واستخدام التكنولوجيا الحديثة لتدويـر المخلفات وتشديد العقوبة على المصانع التي تصرف على المجاري المائية ونقل الصناعات من المدن القريبة من المجاري المائية إلى المدن الصناعية الجديدة ومنع تربية الأقفاص السمكية في نهر النيل وتطوير منظومة للتعامل مع المخلفات الصلبة، إلى جانب تنمية الموارد المائية وحسن الاستخدام الامثل للموارد المائية من خلال تنفيذ مشروعات لحصاد مياه الأمطار ومواجهة مخاطر السيول وتحلية مياه البحر والمياه المسوس وتطهير نهر النيل والمجارى المائية من الحشائش والاعشاب وورد النيل والتعديات وإعادة استخدام مياه الصرف الزراعي والصرف الصحي المعالجة والمياه الافتراضية ، بالإضافة إلى ترشيد استخدامات المياه عن طريق ترشيد الاستخدامات في كافة القطاعات المستخدمة للمياه، وتأهيل البنية القومية للمنظومة المائية للتكيف مع التغيرات المناخية، وتطوير نظم تبادل المعلومات والبيانات والتطوير والتنوع فى وسائل الإعلام المائي لرفع الوعي بقضايا المياه والتعريف بما تقوم به الدولة من الإصلاح التشريعي واللامركزية في إدارة الموارد المائية والتعاون والتنسيق بين كافة الوزارات والجهات المعنية ومشاركة المنتفعين في إدارة الموارد المائية .

الجدير بالذكر أن حملات التوعية المائية تأتى في ضوء توجهات الدولة نحو ضرورة مشاركة جموع المواطنين أنفسهم في الحفاظ على قطرة الماء ونشر ثقافة التوعية المائية وترشيد استخدام المياه والحفاظ عليها من الإهدار، والتحول من الوفرة المائية الى ثقافة الترشيد ومواجهة السلوكيات الخاطئة لدى البعض فى التعامل بشكل سىء تجاه المياه والتعدى عليها بالتلويث ومجابهة التعديات على نهر النيل والمجارى المائية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى نادي القضاة يعلن تسلم الخطة الاستراتيجية لتطوير القضاء 2019 / 2023